تم النشر في الأربعاء, 31 يناير 2018 , 10:00 صباحًا .. في الأقسام : أهم الأخبار , الآراء والصور

إطلاق مركز التواصل الحكومي

محمد الصويغ 

اطلاق معالي وزير الثقافة والإعلام مركز التواصل الحكومي بحضور أكثر من 75 مسؤولًا للعلاقات العامة والإعلام والاتصال في الأجهزة الحكومية يهدف ضمن ما يهدف إليه تعزيز أدوات التواصل الحكومي وفقا لبرنامج متكامل في العمل الإعلامي، ولاشك أن هذا المركز الحيوي يجيء ضمن خطة مدروسة للاستراتيجية التي أنشأتها وزارة الثقافة والإعلام من أجل تعزيز وتعميق مسارات التكامل والتنسيق المطلوبين بين كافة الأجهزة الحكومية ومختلف وسائل الإعلام المقروءة والمرئية والمسموعة للوصول إلى مرحلة المواكبة المنشودة للتطور وعملية النهضة الشاملة التي تشهدها المملكة في مختلف ميادين ومجالات التنمية.

والفكرة في حد ذاتها تتمحور في الأخذ بأفضل الممارسات الإعلامية الحكومية التي من شأنها التوصل إلى توحيد الأرقام الخاصة المعلنة والرسائل الإعلامية بين مختلف الجهات الحكومية، وبلوغ هذه المرحلة يعني أن بالإمكان تسليط الضوء بسهولة ويسر على مراحل النجاح التي قطعتها كل جهة في مجال الحركة التنموية المتصاعدة التي تشهدها المملكة في مرحلة من أهم مراحل تطورها وفقا لمعطيات رؤيتها الطموحة 2030 وبرنامج تحولها الوطني.

ومن المهام الرئيسية التي يضطلع المركز بإبرازها مهمة مساندة الإدارات الحكومية المختلفة في أداء رسالتها بصورة متكاملة، فدوره «أي دور المركز» سيغدو دورًا استشاريًا وتنسيقيًا دون تغيير لسياسة العمل القائمة في المراكز الإعلامية، فدوره في هذه الحالة سيكون دورًا «داعمًا» ان صح القول لكل الأجهزة الحكومية دون استثناء، وفي خضم تفعيل هذا الدور الداعم فان دور المتحدثين الرسميين في تلك الأجهزة سوف يفعل إلى الأفضل والأكمل، كما أن جدولة الفعاليات والمناسبات التي تزاولها تلك الجهات ستحظى باهتمام يليق بسائر أنشطتها، وستعود تلك الجدولة بمساهمة فاعلة من المركز لدعم كافة تلك الجهات ووضع آلية تناسب ما يدور فيها من مستجدات ومتغيرات.

والمركز من هذا المنطلق سوف يعمد إلى تعميق وتعزيز تعاونه مع كافة تلك الجهات الحكومية ليغدو مرجعًا حيويًا ومهمًا لصياغة مراحل التطوير من جانب وإنتاج محتوى إعلامي أفضل يكون من أبرز عطاءاته نقل التجارب والخبرات الدولية والمحلية، ومن ثم إبراز انجازات المملكة الحضارية للعالم ونقل الجوانب النهضوية والتنموية في مختلف مجالات وميادين التقدم التي يعيشها الوطن تحت ظل القيادة الرشيدة من جانب آخر.

وأهمية المركز الإعلامية كبيرة للغاية في ظل تعزيز علاقاته المتنامية مع كافة الجهات الحكومية، ومن شأن تعزيز تلك العلاقات الوصول إلى تكامل إعلامي منشود يسلط الضوء على مختلف أنشطة وفعاليات الجهات الحكومية لإبراز الكثير من أنشطتها والتعرف عليها في ظل النهضة الشاملة التي تعيشها المملكة، فالتعاون بين المركز وتلك الجهات هو تعاون محوري وضروري في هذه المرحلة من مراحل التطور التي يعيشها الوطن، وتبيان انجازاته ومشروعاته الكبرى في الداخل وعلى مستوى عالمي هو تبيان ضروري وهام./ وفقا لليوم

mhsuwaigh98@hotmail.com

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء مستعارة لاتمثل الرأي الرسمي لصحيفتنا ( المواطن اليوم ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها

اترك تعليق على الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.

كلمة المواطن اليوم

نداء « للسعودية» من أهالي الأحساء

أحمد المغلوث : بعد نشر إطلالتي ليوم السبت الماضي عن صلاة الجمعه في الحرم شيء عظيم» اتصل بي أكثر من […]

  • فبراير 2018
    س د ن ث أرب خ ج
    « يناير    
     12
    3456789
    10111213141516
    17181920212223
    2425262728  
  • Flag Counter