تم النشر في الخميس, 15 أغسطس 2013 , 11:22 صباحًا .. في الأقسام : أهم الأخبار , مختارات

عندما اعترفت عزيزه بممارسات الاب الحقير .؟!

عزيزه

 

 

 

 

 

 

عزيزه كيبي

 

كشفت أميركية من أصل جامايكي النقاب أخيرا عن تفاصيل قصة نكاح محارم تقشعر لها الأبدان، وهي القصة التي كانت بمثابة كابوس عاشته مرغمة منذ طفولتها مع والدها الذي انجب منها خمسة أطفال زاعماً أنه «نبي آخر الزمان»!

المرأة التي تدعى عزيزة كيبيبي قررت – وللمرة الأولى – ان تسرد فصول مأساتها بعد ان أحيل والدها المنتج الموسيقي اسود آييندي الى المحاكمة بتهمة ارتكاب جرم زنا المحارم.

وقالت كيبيبي انها تتذكر انها كانت في الثامنة من عمرها عندما بدأ والدها في التحرش بها جنسيا من خلال تحسس مناطق العفة في جسدها ثم بدأ في اغتصابها جنسيا بشكل كامل عندما بلغت العاشرة، مشيرة الى انه كان يهددها ويعتدي عليها بالضرب عندما كانت ترفض الاستجابة لرغباته المنحرفة.

ومن المفارقات ان والد كيبيبي هو ذاته المنتج والمخرج الموسيقي آييندي كيبيبي الذي يشتهر فنيا باسم تشارلز ماكغيل، وهو الحائز على عدد من جوائز «ام تي في» المرموقة.

ووصفت كيبيبي كيف ان والدها استمر في اغتصابها جنسيا الى ان حملت وانجبت منه اول طفل بعلم والدتها (زوجته) التي كانت مرغمة على التزام الصمت خشية أن يقتلها.

وأوضحت المرأة البالغة حاليا من العمر 35 عاما ان والدها كان يخبرها بأنه يرغب في ان ينجب منها سلالة عائلية نقية تماما، وانه كان سعيدا جدا عندما ولد اول طفل دون تشوهات خلقية، لكن عددا من الاطفال الاربعة الذين انجبتهم منه لاحقا ولدوا بتشوهات متفاوتة.

ووفقا لرواية كيبيبي فان والدها كان يمارس اقصى درجات السيطرة والتهديد ضد جميع افراد الاسرة الى درجة انه كان يرغمهم على ان يعبدوا الرب من خلاله هو بأن يؤدوا الصلوات له هو وكان يعتبر نفسه نبيا.

وعن حياته الجنسية قالت الضحية الشابة انه كان متعدد العلاقات اذ انه كانت له عشيقة انجب منها طفلين كما انه كان دائم الاعتداء جنسيا على احدى بناته من زيجة سابقة.

واضافت «كان يؤكد لي دائما انه نبي آخر الزمان وان نهاية العالم قد اقتربت وان الرب قد أخبره بانه هو وذريته النقية هم فقط من اختارتهم المشيئة الربانية كي يبقوا على وجه الارض بعد نهاية العالم، وانه يتعين عليه ان ينجب اكبر عدد من الاطفال من بناته».

وقالت كيبيبي انها نجحت في الهروب إلى ولاية اخرى بعد سنوات طويلة من التعرض للاغتصاب الجنسي من جانب والدها الذي ابلغت عنه وتم القاء القبض عليه واحالته الى المحاكمة.

ومنذ هروبها من قبضة والدها، تعيش كيبيبي في مدينة ايست اورينج التابعة لولاية نيوجيرزي حيث تزوجت واستأنفت دراستها الجامعية كما تخطط حاليا لافتتاح مشروع تجاري بالتعاون مع زوجها الذي يبدي تعاطفا كبيرا مع مأساتها.

 

عن الديلي ميل

قسم الترجمه في المواطن اليوم – متابعات

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء مستعارة لاتمثل الرأي الرسمي لصحيفتنا ( المواطن اليوم ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها

اترك تعليق على الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.

اقتصاد

غرفة الأحساء تُنظّم لقاء توظيف عرض 150 فرصة عمل جديدة

المواطن اليوم نظّمت غرفة الأحساء بالتعاون مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية (مكتب الضمان الاجتماعي بالأحساء “تمكين”) وشركة سابك (مبادرة […]

  • يوليو 2024
    س د ن ث أرب خ ج
     12345
    6789101112
    13141516171819
    20212223242526
    2728293031  
  • Flag Counter
  • Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com