تم النشر في الخميس, 7 سبتمبر 2017 , 11:55 مساءً .. في الأقسام : أسرة , أهم الأخبار

زوجها طلقها بعد استعادة بصره.. سيدة أميركية تقاضي والديها لأنهما أنجباها!

متابعة المواطن اليوم

مليونا دولار تعويضا”، طلبتها سيدةٌ من ولاية كاليفورنيا الأميركية من والديها لاعتقادها أنهما يتحملان مسؤولية “جيناتها القبيحة”، بل أعربت عن رغبتها فيما هو أسوأ من ذلك بكثير .وتزعم انابيل جيفرسون البالغة من العنر 44 عامًا، أنَّ والديها مسؤولان مسؤولية كاملة عن ملامحها الجسدية المُزعِجة، التي أدَّت إلى طلاقها 3 مرات، ودخولها في سلسلةٍ من الاكتئابات والاضطرابات النفسية، حسب تقرير لصحيفة World News Daily Report الأميركية.

اجعلوهم عقيمين

وتقول أنابيل: “كلا والدي قبيحان للغاية، وببساطة كان قاسياً أن ينجبا أطفالاً. وبأي الأحوال ما كان يجب أن يُسمَح لهما بإعادة إنتاج نفسيهما”.وتضيف: “لا بد من وجود برامج حكومية لجعل الأشخاص القبيحين عقيمين، أو على الأقل جعل حصولهم على أطفال أمراً مستحيلاً”.

أغرب طلاق

وتُحمِّل أنابيل والديها مسؤولية سلسلة زيجاتها الفاشلة التي قادتها إلى سلسلةٍ من المشكلات النفسية.وتتذكَّر أنابيل بألم: “في طلاقي الأول، أخبر زوجي السابق القاضي بأنَّه كان يرى وجهى كل صباح، فيشعر بالغثيان، ويضطر في كثير من الأحيان للركض إلى المرحاض ليتقيأ”.وتضيف: “عملياً، كان زوجي السابق كفيفاً، لكنَّه استعاد 40% من بصره بعد عملية جراحية في عينه. وقد طلَّقني في الأسبوع التالي”.

هذا ما تريده من الحكومة

وتعتزم السيدة إطلاق جمعية للأشخاص الذين يعانون مشكلاتٍ شبيهة ويرغبون في مقاضاة “آبائهم القبيحين”، بحسب الصحيفة الأميركية.وتأمل أنابيل أيضاً في الضغط على حكومة ولاية كاليفورنيا في المستقبل القريب لتمرير تشريعٍ يتعلَّق بجعل الأشخاص الذين لا يتمتعون بالجمال، أو يُلبُّون المعايير الجمالية المقبولة عقيمين، أو عدم السماح لهم بإنجاب الأطفال حتى تُجنِّب أشخاصا آخرين الشعور بالمعاناة التي عانتها هي، حسب قولها./ وفقاللانباء

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء مستعارة لاتمثل الرأي الرسمي لصحيفتنا ( المواطن اليوم ) بل تمثل وجهة نظر كاتبها

اترك تعليق على الخبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Comment moderation is enabled. Your comment may take some time to appear.

كلمة المواطن اليوم

«بيرون» في ليلة زفافه

أحمد المغلوث /  في ليلة زفافها كانت تتوقع الزوجة الحسناء أجمل وأحلى الكلمات وحتى الهمسات على لسان زوجها الذي اختارها. […]

  • فبراير 2018
    س د ن ث أرب خ ج
    « يناير    
     12
    3456789
    10111213141516
    17181920212223
    2425262728  
  • Flag Counter